Posted by : Fouad Abo Regala الاثنين، 18 مارس 2013

 الاقلاع من تعاطي حبوب الكبتاجون وتوابعها

 الاقلاع من تعاطي حبوب الكبتاجون وتوابعها

الاقلاع عن الكبتاجون

الانقطاع عن تعاطي المواد الإدمانية جميعها بما فيها الكبتاجون يؤدي إلى بعض الاضطرابات المزاجية والنفسية واضطراب النوم والشهية للأكل بدرجات متفاوتة وأحيانا يكون الاضطراب بدرجة كبيرة يعيق مسار الحياة للشخص ويؤثر على عمله وعلاقاته الاجتماعية الشيء الذي يدفعه للعودة للتعاطي مرة أخرى.

 لذلك يفضل بل أحيانا يجب أن يكون التوقف عن التعاطي تحت إشراف طبي، إذ يتطلب الأمر أحيانا إعطاء بعض العلاجات لتخطي فترة الاضطرابات التي تحدث بعد التوقف عن التعاطي (أو ما يعرف بالأعراض الانسحابية) ثم بعد ذلك بدء التأهيل النفسي والاجتماعي الشامل حتى يستطيع الشخص الاستمرار متوقفا عن التعاطي ولا يعود (ينتكس) للتعاطي مرة أخرى أطول فترة ممكنة.

تنتهي عادة ً معظم آثار الكابتاجون الضارة خلال أيام إلى شهر واحد، و بشكل نادر قد تستمر بعض الأعراض إلى عدة أشهر. في حال استمرت الأعراض أكثر من ستة أشهر بعد التوقف عن استعمال الكابتاجون، يرجح أن الشخص يعاني من مرض نفسي مستقل. و حتى في هذه الحالة، يؤدي استعمال الكابتاجون إلى ازدياد شدة المرض النفسي. أشير إلى أن الكابتاجون قد يؤدي إلى موت بعض الخلايا العصبية و بالتالي فقدان وظيفتها بشكل دائم.

رغم أن كلا الاكتئاب والخمول ينجمان عن الاستعمال المديد للكبتاجون، إلا إن التوقف عن الاستعمال يؤدي في البداية إلى ازدياد حدتهما، وهو ما يعتبر من أهم الأسباب التي قد تؤدي لحدوث الانتكاسة والعودة للتعاطي .

اترك تعليقا له علاقة بالكبتاجون

Subscribe to Posts | Subscribe to Comments

ادمان حبوب الكبتاجون

ادمان الكبتاجون - ابو ملف

- Copyright © ادمان حبوب الكبتاجون -حبوب الكبتاجون- Powered by captagon برعاية علاج الادمان -